تطوير الذات

نصائح لتطوير الذات والنجاح

نصائح لتطوير الذات

يسعى الإنسان دائمًا لكي يكون أفضل مما كان عليه في السابق، ويحاول دائمًا أن يطور من نفسه، لذا سنتحدث عن نصائح لتطوير الذات بالتفصيل، أي سنقدم نصائح تساعد على تطوير كل جانب من جوانب الشخصية، وجوانب الشخصية هي الجانب الاجتماعي والوجداني والعقلي والجسمي، فإذا استطعت أن تطور هذه الجوانب الأربع فقد استطعت بالفعل تطوير نفسك بشكل كامل، وذلك حتى تصبح إنسان أفضل لديه طريقة تفكير ومهارات تؤهله للعيش والتأقلم مع كل هذه التغيرات التي تحدث في العالم يوميًا.

فهرس المقال

ماذا يعني تطوير الذات

يعني المساعدة الذاتية، أي أنه شعور نابع من داخل الشخص أو ذاته لكي يطور من نفسه ليصبح أفضل وأفضل، وهناك العديد من الطرق التي يمكن للإنسان أن يطور بها نفسه كالقراءة وتطوير الناحية الثقافية، والنجاح والترقي في العمل، واتباع طرق مواجهة الضغوط، كل هذا سنتحدث عنه بالتفصيل في نصائح لتطوير الذات.

نصائح لتطوير الذات

يحتاج الإنسان دائمًا أن يستمع إلى نصائح عن تطوير الذات حتى يلحق بالركب التقدم الذي يشاهده المجتمع بشكل سريع، وسنتابع تقديم النصائح بالترتيب التالي:

استعن بالله

أولى خطوات تطوير الذات هي اللجوء إلى الله والتقرب منه حتى يعينك على تحقيق ما تريد، فلا يمكن لاي أنسان أن ينجح في حياته دون هذه الخطوة، وإذا نجح بالفعل فأعماله لا يُؤجر عليها.

ثق بنفسك

تعني الثقة بالنفس شعورك أنك تستحق، نعم تستحق النجاح والتقدم واحترام الآخرين وتقديرهم لك ومعاملتهم لك أفضل معاملة، وتذكر دائمًا أن الطريقة التي ترى بها نفسك هي الطريقة التي يراك بها الآخرين، فإذا كنت واثق من نفسك فسيحترمك ويقدروك وإذا كنت لا تثق بالنفس يعاملونك الناس بازدراء لأنهم ببساطة يروك ترى نفسك قليل، فالثقة بالنفس تعطيك دافعية لكي تواصل العمل والنجاح والتطور.

قيم نفسك

عليك دائمًا أن تقيم نفسك بين الحين والآخر، أي تقيم ما قمت به من أعمال، فالتقييم ببساطة يعني أن تنظر فيما حققت وما لم تحقق، وما هي الأخطاء التي تقف عقبة أمام تحقيق ما تريد ومن ثم العمل على تجنبها أو إصلاحها، ويعني أيضًا معرفة جوانب الضعف لتعالجها والمواطن القوة لكي تتطور منها أكثر وأكثر.

تعلم من الماضي

جميعنا مر في الماضي بالعديد من المشاكل والذكريات المؤلمة التي لو اتبعناها سنقف في أماكننا لا نتحرك ولا نتقدم أبدًا، الماضي الأليم هو الذي يجعلنا أشخاص أقوياء اليوم، ولو سألت معظم الناس هل تريد محو الماضي الأليم لقالوا نعم!، ولكنها إجابة خاطئة لأن ما وصلنا له اليوم من تقدم كان الماضي بذكرياته الأليمة هي السبب في نجاحنا، فهي عبارة عن وسيلة تحفزنا لكي نصلح من أحوالنا لنكون أفضل، لا تجعل الماضي يؤثر عليك سلبًا بأن يثبط من طموحاتك ويدمرك نفسيًا، بل كن إيجابيًا دائمًا.

نظم وقتك وحياتك

الوقت كنز من كنوز الدنيا والساعات والدقائق التي مرت لا يمكننا استعدتها مرة أخرى نعلم جميعًا الحكمة القائلة “الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك” وذلك يعني أن:

  • الوقت الذي تهدره من الممكن أن يجعل منك شخص ناجح متميز بين الآخرين فلما تضعيه؟، إدارة الوقت هي واحدة من أهم نصائح تطوير الذات.
  • إذا أردت أن تكون شخص ناجح عليك أولاً بتنظيم وقتك وتقسيم أهدافك وتحديد وقت لتحقيقها، فهناك أهداف قريبة وأهداف بعيدة التحقيق، فالأهداف القريبة يمكن أن تتحقق في أسابيع أما البعيدة فتحتاج إلى عدة أشهر أو أكثر، لذا قسم وقتك جيدًا لتحقق كل أهدافك.

قد يعجبك أيضًا : أهمية تطوير الذات | تعرف على أفضل الطرق المتبعة لتحقيق الأهداف وتطوير الذات

اعلم نقاط ضعفك

لدينا جميعًا نقاط ضعف ونقاط قوة، فحاول دائمًا أن تتخلص من نقاط الضعف أو على الأقل تقليصها ومنعها من النمو، فعلى سبيل المثال إذا كنت شخص غيور فيمكنك أن تحولها إلى جانب إيجابي أي أن تكون شخص غيور ولكن بطريقة إيجابية، فإذا حقق أحد أصدقائك هدفٍ ما وشعرت بالغيرة تجاه يمكن أن تكون غيرتك إيجابية أذا فكرت بأن تحقق أنت أيضًا ما استطاع هو تحقيقه، أما بالنسبة لنقاط القوة فاجعلها دائمًا في تطور وتقدم.

فكر بطريقة إيجابية

ابتعد عن التفكير السوداوي أو التفكير التشاؤمي أو ما يُطلق عليه بالتفكير السلبي، وذلك لأن:

  • الطريقة التي تفكر بها وتنظر بها إلى الأمور هي المتحكم الأول في كل ما يحدث لك في حياتك، فإذا كنت تتوقع أن تحدث المشاكل والنصائب فستحدث بالفعل، فطريقة تفكيرك الخاطئة تجعل دماغك تتصرف بالطريقة خاطئة نتيجة هذا التفكير.
  • إذا قولت لنفسك أنا لن أستطيع اجتياز الامتحان، بالفعل لن تجتازه ليس لأنك شخص غبي أو فاشل لكنك اقنعت دماغك بأنك شخص فاشل فأصبحت تتعامل بهذه الطريقة ومن ثم تجد نفسك لا تستطيع استيعاب المعلومات التي أمامك وسيتحقق الرسوب في الامتحان بالفعل.

تحكم في المشكلات

نتعرض جميعًا لمشكلات لاسيما في ظل الظروف التي نمر بها في يومنا هذا، فلا تجعل المشاكل التي تحيطك تمنعك من تطويرك ذاتك وتحسينها، حاول أن تجد لها حلول وبالطبع ستجد، لا تجعل المشاكل تصيبك بالاكتئاب والشعور بعدم القدرة على تحقيق الأهداف، وابتعد أيضًا عن الأشخاص والمكان الموجود بها المشاكل.

تعلم لغة جديدة

لكي تنجح في عملك وتحسنه عليك بتعلم لغة جديدة، فبالطبع تجد أن الأشخاص الذين يستطيعون التحدث بلغة غير اللغة الأم يشغلون مناصب عليا والأولوية لهم في سوق العمل، كما تساعدك اللغة على توسيع دائرة علاقاتك الاجتماعية وتتعرف على أشخاص آخرين في بلاد مختلفة، كما أن تعلم اللغات الجديدة يضيف لك شعور بالثقة بالنفس وأنك إنسان مميز.

طور من علاقاتك الاجتماعية

تنمية الجانب الاجتماعي من أهم نصائح لتطوير الذات وذلك لأن الإنسان كائن اجتماعي بالفترة، فلا يمكن لأي فرض أن يعيش بمفرده بمعزل عن الآخرين، لذا تعلم مهارات التواصل مع الآخرين وهي عبارة عن مجموعة من المهارات كنبرة الصوت وطريقة الجلوس وطريقة الحديث، وكذلك لغة الجسد، كل هذه المهارات تجعل منك إنسان محبوب من قبل الآخرين.

ابتعد عن السلبيين

إذا اردت النجاح ابتعد عن كل الأشخاص السلبيين والمتشائمين والغيورين، لأن هؤلاء الأشخاص سيقللون من أي خطوة تأخذها ويقللون من شأنك ويصيبونك بالإحباط ويشعرونك بأنك لن تستطيع أن الوصول إلى ما تريد، ببساطة يقللون من شأنك لذا لا تتحدث عن إنجازاتك أو خططك أمام هؤلاء الأشخاص، وفي ذلك محافظة كبيرة على صحتك النفسية التي تحتاج إليها لتصل لما تريد.

إقرأ أيضًا : مجالات تطوير الذات | كيف تطور ذاتك لتلحق بركاب الناجحين؟

اهتم بمظهرك الخارجي

المظهر الخارجي مهم أيضًا، لأن الانطباع الأول الذي يأخذه الناس عنك يكون من خلال المظهر الخارجي لك، فكن دائمًا مهندم نظيف الملابس ذو رائحة جميلة، كل هذا يجعل الناس ينظرون إليك نظرة الشخص الواثق في نفسه، نعلم أن المظهر الخارجي ليس كل شيء وليس الوسيلة التي يمكن أن نقيم الإنسان منه، ولكنه مهم أيضًا لأنه يضيف طابع للشخصية سواء بالسلب أو الإيجاب.

عليك بالقراءة

من نصائح لتطوير الذات من الناحية العقلية القراءة، لأنها

  • تساعد على توسع المدارك وتحسن من نسبة الاستيعاب كما أنها وسيلة تساعد على تنمية الذكاء، وذلك لأنها تزيد من إعداد التشابكات بين الخلايا العصبية وهذا كان سر عبقرية اينشتاين. فكان يعتقد الناس في زمن العالم اينشتاين أنه مولود بعدد من الخلايا العصبية يفوق الأشخاص العاديين، ولكن بعد وفاته وتشريح دماغه وجد العلماء أن سر هو زيادة عدد التشابكات العصبية بين الخلايا العصبية.
  •  تنمي الذكاء والاستيعاب بشكل كبير.

ابتعد عن العادات السلبية

تقف العادات السلبية عائقًا أمام تحقيق أهدافك، لذا ابتعد عنها، ومن أمثلتها السهر لساعات طويلة، النوم بالنهار والسهر بالليل، التدخين وتناول الكحوليات وتناول الشاي والقهوة وجميع المشروبات المنبهة بشكل مفرط، والأنظمة الغذائية الخاطئة، كل هذا سيؤثر على صحتك الجسمية ومن ثم العقلية، وهذا يفسر ما كنا نتعلمه أثناء الصغر “العقل السليم في الجسم السليم”.

لا تفصح عما تريد تحقيقه

يجب عليك أن لا تقل أنا سأفعل كذا، أريد أن أحقق ذلك، أخذت خطوة تجاه حلمي، كل هذه العبارات توقف أي خطوة تريد تحقيقها، اعلم أنك محاط بأشخاص سلبيين غيورين، عوّد نفسك دائمًا ألا تتحدث عن أي شيء قبل تحقيقه، فالحسد أو الغيرة قد يمنعك عن تحقيق هدفك أو حلمك.

لا تخف من الفشل

بما أننا نتحدث عن نصائح عن تطوير الذات، فلابد أن نذكر “الفشل”، قد يرى الكثير أن الفشل لأول مرة هو النهاية وأن عليهم تغيير الهدف الذي كانوا يسعون عليه، كل هذا خطأ ولو قال المشهورين الناجحين هذه الكلمات لما كنا سمعنا عنهم وأصبحوا ملهمين بالنسبة لنا، فالفشل هو بداية النجاح أي أنه البداية وليس النهاية، كل ما عليك هو أن تغيير الخطة التي توصلك إلى هدفك وليس تغيير الهدف من الأساس، ونود أن نقول لك كف عن قول أنا فاشل، فلا يوجد شخص يحاول فاشل.

لا تلتفت لكلام الآخرين

تذكر دائمًا مقولة “الشجرة المثمرة يقذفها الناس بالحجارة”، وذلك يعني أن الشخص الناجح دائمًا ما يتعرض لانتقادات وهجوم من قبل الآخرين، ببساطة لأنهم لم يستطيعوا تحقيق ما وصل إليه، لذا لا تجعل كلام الآخرين يؤثر فيك ولا يقلل من عزيمتك، دع كلام الناس خلفك وامضي في طريقك.

اهتم بالترفيه

لا تجعل اهتمامك بتحقيق ما تريد يغمسك في اتباع الخطط وإنهاك نفسك في العمل مما يترتب عليه إهمال الجانب الترفيه، وهو جانب في غاية الأهمية ومن أهم نصائح لتطوير الذات لأنه وسيلة لشحن الطاقة التي يمكنك من خلالها مواصلة عملك نحو تحقيق الهدف الذي تريد الوصول إليه، لذا خصص وقت للترفيه كمشاهدة الأفلام أو الذهاب للنادي أو الملاهي أو الجلوس مع الأصدقاء.

اسعد نفسك

تحدثنا سابقًا أن تطوير الذات يشمل الجانب النفسي أيضًا، ولتحقيق هذا عليك أن تعيش سعيدًا، لذا افعل كل ما يسبب لك السعادة، فإذا كانت مساعدة الآخرين تحقق لك السعادة فافعل ذلك، فمن مميزات الشخص الناجح أنه يساعد الآخرين في بلوغ هدفهم، فلا تكن أنانيًا وتذكر أنك كنت تريد من يساعدك لتحقيق هدفك أيضًا.

قد يعجبك أيضًا : كيفية تنفيذ برامج تطوير الذات وبناء الثقة بالنفس

مارس الرياضة

الرياضة واحدة من الطرق التي تساعدك على تحقيق هدفك، وذلك لأنها تخلصك من الطاقة السلبية أي أنها وسيلة للتنفيس الانفعالي، وتساعدك على بناء جسم قوي قادر على العمل لفترات طويلة، فيمكنك ممارسة رياضة كمال الأجسام أو السباحة أو حتى المشي لنصف ساعة يوميًا في الصباح.

لا تكون عشوائيًا

تعني العشوائية عدم النظام والترتيب والعمل بشكل فوضوي، فلا تكون عشوائيًا في تفكيرك واتباع طرق التفكير الصحيحة كالقبعات الست والخرائط الذهنية والتفكير الإيجابي والتفكير الإبداعي، ولا تكن عشوائيًا في نظافتك فحافظ دائمًا على نظافة غرفتك ومكتبك واجعله مرتب.

حافظ على صحتك النفسية

الصحة النفسية النصيحة التي تتربع على قائمة نصائح لتطوير الذات، وذلك لأن:

  • لا يمكن تحقيق أي شيء حتى القيام من فراشك إذا كنت بحالة نفسية سيئة، فهي من مدمرات حياة الإنسان بأكملها وليس العمل فقط، حاول أن تبتعد عن الخوف والقلق والتوتر والاكتئاب، حتى لا تتعطل حياتك ولا تصاب بأمراض ليس لها علاج سوى استعادة الصحة النفسية.
  • تصيبك بأمراض كالجلطات والسمنة والكثير من الأمراض الأخرى، لذا اتبع دائمًا استراتيجيات التنفيس الانفعالي كالاسترخاء وكتابة كل ما يضايقك في ورقة وتقطيعها ورميها، والحديث مع شخص مقرب لك عن كل همومك ومشاكلك.

فكر بشكل إبداعي

أي فكر خارج الصندوق، انظر إلى بواطن الأمور وكن ذو نظرة عميقة، يمكنك بذلك أن تصل إلى شيء لم يتوصل له الآخرين أو أن تبدع في شيء يعرفه الناس ولكن بطريقتك أنت التي تميزك عن غيرك.

توقف عن الخوف

الخوف هو أكبر مانع لأي هدف تريد تحقيقه، فقد نجد الكثير من الأشخاص يغشون الدخول في علاقات اجتماعية جديدة خوفًا من عدم التقبل، وأشخاص يخافون ممارسة مهنة جديدة خوفًا من الفشل، فأي كلمة يسبقها خوف تكون العائق الأكبر لتحقيق الأهداف.

نصائح اينشتاين لتطوير الذات

اينشتاين هو عالم الفيزياء المعرف من قبل الجميع بأنه واحد من عباقرة العلم، بالطبع لم يصل أينشتاين إلى كل هذه النجاحات والشعبية من فراغ، لذا سنقدم لكم النصائح التي طبقها اينشتاين والتي كان يعمل بها حتى أصبح من أعظم علماء العالم، وهذه النصائح كالتالي:

يجب أن يبدأ النمو الفكري للبشر منذ الولادة ولا يتوقف إلا عند الموت

هذه المقولة مشابهة تمامًا لقول سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام حينما قال (اطلبوا العلم من المهد إلى اللحد)، وهذا يعني أن يستمر الإنسان في التعلم والتفكير منذ ولادته حتى وفاته.

يجب أن يحترم الجميع خصوصية الفرد ولكن لا أحد يتمتع بالكمال

لكي تطور ذاتك عليك باحترام خصوصية الآخرين أي تنمي الجانب العقلي لديك وتحترم كل ما يخص الآخرين، ولكن المشكلة تكمن في أن مصطلح الخصوصية أصبح منعدم بشكل كبير بين الناس مما أدى إلى التأخر.

لا تفعل أي شيء يخالف ضميرك حتى وأن استعدى الموقف ذلك

يعني هذا ألا تفعل شيء تعلم أنه خطأ حتى لا تدخل في دوامة تأنيب الضمير وجلد الذات، فلنطبق هذا المثال على أرض الواقع لا تكذب حتى إذا كان هذا الكذب ينجيك من مشكلة كبيرة قد تحدث لك، لأنها ببساطة قد تتخلص من المشكلة ولكن لا تتخلص من تأنيب ضميرك.

يبدو أن اكتمال الوسائل واختلاط الأهداف هو أحد مشاكلنا الرئيسية

هذه المقولة من أعظم نصائح أينشتاين لتطوير الذات، وتعني أن عليك أولاً بتحديد الهدف الذي تريده وأن تبتعد تمامًا عن تداخل الأهداف أو محاولة تحقيق أكثر من هدف في وقت واحد، فالوسائل متوفرة بالطبع ولكن المشكلة تكمن في تحديد الهدف.

إقرأ أيضًا : خطوات تطوير الذات والثقة بالنفس وتقوية المهارات الشخصية للفرد

إن لم تشرح شيئًا ببساطة فهذا يعني أنك لم تفهمه بشكل كافٍ

في هذه المقولة طريقة ممتازة لاختبار فهمك، فإذا ذاكرت درسًا وتريد أن تختبر فهمك اشرحه لشخص، فإذا فهمك فأنت بالتأكيد تفهم ما تقول، وهي طريقة ممتازة للنجاح في العديد من جوانب الحياة، سواء الجانب الدراسي أو جانب العمل أو الجوانب الأخرى.

لا يمكن حل مشكلة بنفس المستوى من الوعي الذي تسبب في وجودها

هذه المقولة من أهم نصائح لتطوير الذات وتختص بالجانب الفكري، فيؤكد أينشتاين على ضرورة تغيير طريقة التفكير إذا لازم الأمر، فكيف يمكنك أن تحل مشكلة ما بنفس الطريقة التي أدت إليها من الأساس.

الجنون من وجهة نظر اينشتاين هو فعل الشيء نفسه مراراً وتكرارًا مع توقع نتائج مختلفة في كل مرة

تعني أن لابد من تغيير الوسائل التي نواجه بها مشكلة ما إذا لم تأتي بأي جدوى، فكيف يمكنك أن تذاكر بطريقة خطأ وتتبعها بشكل مستمر وتتوقع أن تنجح وتتفوق وأنت تعلم أن هذه الطريقة خطأ بشكل تام.

كل منا يجب أن يبحث عن هويته ولكن ليس عما يجب أن يكون

يعني ذلك أن من الأفضل أن تحقق ما تريد وليس ما المفترض أن تكون عليه، على سبيل المثال إذا كان والدك يمتلك شركة كبيرة فمن المفترض أن تلتحق بكلية تناسب العمل في شركة والدك، ولكنك تريد أن تلتحق بكلية أخرى، ففي هذا الموقف افعل ما تريد حتى تنجح في حياتك.

الإنسان الذي لم يخطئ أبدًا في الحقيقة لم يجرب أي شيء جديد

يأكد أينشتاين أن المحاولة والخطأ هي أفضل طريقة للتعلم، فلا يمكنك أن تتعلم من دون أن تخطأ وتصلح من أخطائك.

المنطق ينقلك من النقطة أ إلى النقطة ب ولكن التخيل يأخذك إلى كل مكان

تعني المقولة أن هناك الكثير من المواقف التي تتطلب التفكير باستخدام الخيال حتى تحصل على العديد من النتائج الإيجابية، وفي هذه الموقف إذا اتبعت المنطق والعقل فلا تصل إلا إلى نقطة وحيدة فقط، أي أن التخيل والتفكير الإبداعي يمكن أي يحقق لك الكثير من النجاحات مقارنة بالتفكير المنطقي.

لا تفقد أبدًا نعمة الفضول

هذه المقولة واحدة من نصائح لتطوير الذات التي نحتاجها دائمًا، وتحث الإنسان على التفقد وحب الاستطلاع بشكل دائم حتى يعرف كل ما يحيطه في هذا العالم.

لم أقم أبدًا بأي من اكتشافاتي من خلال التفكير العقلاني

يعني بهذه المقولة أن التفكير العقلاني في بعض الأوقات يكون تفكير يعوق بلوغ الأهداف، وهذا يفسر ما تحدثنا عنه في السطور السابقة بشأن “التفكير خارج الصندوق”، فيدعوك أينشتاين باستخدام التخيل وإلا لم ستصبح شخص عادي يفكر بطريقة عادية ولا فرق بينه وبين الآخرين.

قد يعجبك أيضًا : الرعاية الذاتية | مفهوم الرعاية الذاتية وأهميتها مع بعض الأفكار لتطبيقها

الطالب ليس وعاءًا يجب أن يُملأ بل شعلة يجب أن تُضاء

هذه المقولة موجهة بشكل خاص للمعلمين، وينصحهم فيها بأن هدف التعليم ليس ملء دماغ الطالب بكم هائل من المعلومات، ولكن إعطائه الطريقة التي يمكنه بها أن يحصل على أي معلومة يريد الوصول إليها، أي “لا تعطيني سمكة ولكن علمني كيف اصطاد”.

كل إنسان يولد عبقريًا ولكن إن أجبرت سمكة أن تتسلق أحد الأشجار ستعيش طول حياتها تفكر في أنها غبية

تعني هذه المقولة أن كل إنسان عبقري في الناحية التي تخصه، فعلى سبيل المثال إذا كان هناك شخص يريد أن يدخل كلية فنون جميلة، ذلك يعني أنه يحب الرسم وعلميًا لديه تشغيل أفضل للجانب الأيمن من الدماغ أكثر من الجانب الأيسر، فكيف يمكن أن يدخل كلية تجارة مثلاً التي تتطلب قدرة على تشغيل الجانب الأيسر كما نرى في الأرقام والمعادلات والحسابات، فهذه النصيحة من أهم نصائح لتطوير الذات التي قدمها أينشتاين.

العالم كما نراه هو جزء لا يتجزأ من طريقة تفكيرنا ولا يمكنك تغيره إلا إذا غيرت طريقة تفكيرك

يعني بذلك أن الطريقة الأولى التي يمكنك أن تغير بها حالك أولاً ثم العالم المحيط بك ثانيًا هي طريقة التفكير، فهي التي تتحكم في نظرتك للعالم الخارجي ثم تجعلك تتصرف بشكل ما تجاهه، فإذا كنت تتبع طريقة التفكير السلبية بالطبع ستجد العالم الخارجي مليء بالمشاكل والهموم وتنظر له نظرة سودوية ومن ثم تبدأ أن تتعامل مع المحيطين بك بطريقة غير لائحة لأنك تراهم أشخاص غير جيدين.

إن أردت أن تعيش حياة سعيدة يجب أن تربط حياتك بهدف ليس بأشخاص أو أشياء

بما أننا نتحدث عن نصائح لتطوير الذات فنحن بحاجة إلى هذه المقولة في هذا الوقت، إذا أردت أن تعيش تعسيًا وتنهي حياتك اربطها بأشخاص، فالأشخاص مفارقون حتمًا وكثيرًا ما ندخل في علاقات وسرعان ما تنتهي، ولكن إذا أردت أن تعيش سعيد أربط حياتك بهدف فالأهداف لا تنتهي ومتعة الوصول إليها أيضًا لا تنتهي.

يبقى التعلم هو ما يتذكره الإنسان طول حياته بعد أن ينسى ما تعلمه في المدرسة

يعني ذلك أن ما نتعلمه في الحياة اليومية يبقى أثره أكثر مما تعلمناه في المدرسة، وذلك يأكد على أهمية الجانب التطبيقي لكل شيء نتعلمه حتى يصبح نسيانه صعب، فالتجارب التي نخوضها بأنفسنا ونندمج فيها نتذكرها أفضل بكثير من المعلومات النظرية التي تعلمنها في المدرسة.

الإبداع معدٍ فانقلوه بينكم

شبه أينشتاين الإبداع بالمرض، فهو سريع الانتشار، ولكن ما اجمله من مرض يمكن أن يغير العالم بأكمله إلى الأفضل، لذا جالس دائمًا الأشخاص المبدعين المختلفين عن غيرهم.

انا لا أتمتع بموهبة استثنائية ولكنني اتبع فضولي بشغف

يأكد أينشتاين فيه هذه المقولة التي تعد واحدة من أهم نصائح لتطوير الذات أن الفضول وحب الاستطلاع يمكن أن يجعلك شخص ناجح، اتبع فضولك الذي من شأنه أن يجعلك واحدًا من المعروفين والمميزين.

إن كان الناس يقومون بالأشياء الجيدة فقط لأنهم يخافون من العقاب ويريدون المكافئة إذًا يجب أن نشعر بالكثير من الأسف

تدفعك المقولة إلى أن تفعل الصواب لأنك تخاف من الله عز وجل ولأن ذلك هو الصواب أي نابع من داخلك، وليس لإنك قد تعاقب إذا لم تفعله.

أصبح من المفزع أن تكنولوجياتنا في العصر الحديث سوف تتخطى إنسانيتنا

هي نصيحة من نصائح لتطوير الذات التي تنطبق على عصرنا الحالي، فلا تجعل النجاح والتقدم التكنولوجي ينزع من إنسانيتك وشعورك بالآخرين، والاستهتار والتسفيه من المشاكل التي يعاني منها الآخرين.

قد يعجبك أيضًا : كيف تطور ذاتك | تعرف على أهم النصائح المختلفة لتطوير الذات وتقوية الشخصية

كل شيء يجب أن يظل بسيطًا ولكن ليس بالضرورة أن يكون تافهًا

ينصح إينشتاين باتباع البساطة في كل أمور الحياة، والبساطة تعني عدم المبالغة ولا تعني أن يكون الإنسان تافه في طريقة تفكيره وحديثه وأهدافه، فالفرق بين البساطة والتفاهة كبير جدًا.

يجب أن تعلم أننا موجودون في الحياة من أجل أشخاص آخرين في المقام الأول وهم من يبتسمون وتعتمد سعادتنا الشخصية عليهم

تتشابه هذه المقولة مع حديث الرسول صلى الله عليه وسلم وهو (خير الناس أنفعهم للناس)، أي أن الإنسان خلق ليساعد غيره وليس ليعيش لنفسه فقط، وفي ذلك جانب إيجابي وهو أن مساعدة الآخرين تعود علينا بالسعادة والتفاؤل.

النصيحة الأخيرة

الأشخاص ذوي الهمم والروح العالمة دائمًا ما يواجهون المعارضة العنيفة من العقول العادية لأن العقول العادية لا تستطيع أن تفهم كيف يستخدم شخص ذكائه بصراحة وبجدية دون الاعتماد على العادات والتقاليد والأحكام المسبقة.

تعني المقولة أن الناس دائمًا ما يحاربون التغيير والتفكير المختلف، وإذا فكرت في ذلك ستجد أن أي شيء تم اكتشافه ونجاحه حاليًا تم محاربته في السابق، فالناس دائمًا ما يعترضون على أي شيء يُخالف العادات والتقاليد ولكن يعتادون عليه مع الوقت إذا ثبت نجاحه.

انتهينا من المقال وتحدثنا فيه عن ماذا يعني بتطوير الذات، وقدمنا العديد من نصائح لتطوير الذات التي يمكن اتباعها من قبل كل من يريد أن يحسن من نفسه في أي جانب من جوانب شخصيته، كما عرضنا النصائح الذهبية التي قدمها لنا أينشتاين والتي جعلت منه شخص علامة يتمنى أن يكون مثله الكثير.

السابق
أفضل كتب تطوير الذات (6 كتب ستغير حياتك للأفضل)
التالي
نقاط القوة والضعف في العمل