تطوير الذات

كيف تطور ذاتك

كيف تطور ذاتك

كيف تطور ذاتك؟ سؤال يطرحه بعض الناس، حيث تجد بأن الكثير من الناس يعتقدون بأن طباع الأنسان هو شيء فطري لا إرادي ولد به، ومن المستحيل أن تتغير على الإطلاق، ولكن تجد بأن علماء علم النفس يمتلكون أراء أخرى بشأن هذا الموضوع، حيث وجد بأن الأنسان يستطيع أن يطور ذاته بالعديد من الطرق المختلفة، وذلك عن طريق التعرف على الذات واتباع نصائح علم النفس.

كيف تطور ذاتك

يوجد الكثير من العوامل المختلفة التي يجب اتباعها لتستطيع أن تطور من ذاتك على أكمل وجه، وللإجابة على سؤال كيف تطور ذاتك، ستجد بأن عوامل التطوير الذاتي كثيرة ومتعددة، وهي ما يلي:-

أداة المهام على أكمل وجه

حيث تجد بأن الكثير من الناس يقلق ويظهر عليه الضيق، عندما يتطلب منه الكثير من الوظائف المختلفة والكثيرة، ويجب عليك أن ترحب بهذه المهمات الكثيرة والمسؤوليات ولا تتذمر لهذا، ويجب أن تعرف بأن كلما كانت الأعمال المطلوبة منك كثيرة ومختلفة، كلما ازدادت خبرة ومهارات جديدة، مما يخلق منك شخص متطور ومثقف، وهذه إجابة على كيفية تطوير الذات وتقوية الشخصية؟

عليك بتوسيع دائرة معارفك

إذا كنت تسأل كيف تطور ذاتك، يجب عليك أن تعمل وتهتم بتوسيع دائرة المعارف الخاصة بك، ويمكنك فعل ذلك الأمر من خلال قراءة الكثير من الكتب المتنوعة، وقراءة المجلات والإطلاع ومعرفة جميع التطورات السياسية والعلمية، وهذا الأمر يجعلك أن تتخذ الكثير ممن المعارف التي تجعلك تأخذ القرارات والقدرة على تبرير الآراء الشخصية والدفاع عنها.

تحمل المسؤولية كاملة

يجب عليك عدم التوكل بشكل كلي على الآخرين، من الممكن أن تستعين ببعض المساعدة ولكن ليست بشكل كلي ودائم، وبالتالي إذا كنت تسأل نفسك كيف تعرف ذاتك، فيمكنك معرفتها عن طريق إذا كنت تعتمد على الأخرين في المساعدة أو لا تعتمد عليهم، وتعتمد في الأساس على ذاتك، وإذا كنت تريد أن تطور ذاتك، فيمكنك ذلك عن طريق الأبتعاد عن التهرب من المشاكل والمسؤولية، وعليك أن تتحمل المسؤولية كاملة، مما يزيدك خبرة وتطوير للذات.

العمل على تقوية الثقة بالنفس

إذا كنت تريد أن تعرف كيف تطور من ذاتك، يجب أن تعرف أنك في حاجة إلى أن تكون ذو شخصية قوية، والبعد كل البعد عن مشاكل عدم الثقة في النفس، وذلك عن طريق الأبتعاد عن الخوف، وأن تعرف أن تستغل مواهبك وقدراتك، حتى تستعيد الثقة في النفس.

شاهد أيضًا : أهم 10 صفات توضح نقاط القوة والضعف في الشخصية

حاول التحكم في مشاعرك

تعرف العصبية بأنها واحدة من صفات الشخصيات الضعيفة، كما أن الإنفعالات الزائدة تجعلك تتسرع في إطلاق الأحكام غير الصحيحة، مما يجعلك غير قادر على التقدم في الحياة، فيجب أن تتخلص من العادات الخاطئة هذه، وبالتالي إذا استطعت التخلص من هذه الصفات الذميمة، فستكون بذلك ذات شخصية قوية.

يجب أن تتمسك بقناعتك

إذا أردت أن تطور من ذاتك، فيجب عليك أن لا تجعل أراء الناس غاية يجب أن تقوم لإرضائها، وبالتالي لا يجب أن تتخلى عن مبادئك لكي ترضي الأخرين، بل يجب أحترام أرائك وأراء الآخرين، ويجب عليك أن تبحث عن وجه التشابه بينك وبين الأخرين بدلًا من البحث عن الأختلاف، وذلك لكي تستطيع أن تتواصل مع المحيط الخارجي لك وتطور من شخصيتك وذاتك.

دخول التحديات المختلفة

يجب أن تقبل جميع التحديات المختلفة، وذلك لكون التحديات التي تأتي للفرد وهي أكبر من طموحاته ومهاراته، تأتي لكي تحسن من قدراته بشكل عام، كما أن دخول التحديات المختلفة يزيد من مستوى سعادة الفرد، كما تزيد من المشاعر الإيجابية العامة للفرد كارتفاع قدرته العامة على الصمود أمام جميع العقبات المختلفة، والقدرة على التأقلم مع أوضاع الحياة بشكل عام، وذلك تصديقًا للمقولة ” ما لا يقتلك يجعلك أقوى “

العمل على ممارسة الرياضة بشكل دائم

تعد الرياضة من النشاطات الهامة التي تحسن من القوى والصحة العقلية للفرد، كما أنها تعمل على رفع مزاج الفرد وتجعله يشعر بالاسترخاء و الارتياح والرضا بكل ما يوجد حوله من مشاكل، وتجد بأن ذلك الأمر ينعكس على حياة الفرد بشكل عام، إذ يجعله شخص قوي قادر على الإنتاج، وبالتالي إذا أردت أن تعرف الإجابة على سؤال كيف تطور من ذاتك، ستجد ذلك عن طريق الاهتمام بممارسة الرياضة على الأقل لمدة نصف ساعة بشكل يومي.

أهمية تطوير الذات وتقوية الشخصية

يعد تطوير الذات من الأمور الهامة التي تجعل الأنسان يغير من حياته ويزداد نجاح، ومن أهمية تطوير الزاد وتقوية الشخصية ما يلي:-

اكتساب فرص جديدة

حيث أن إتجاه الشخص لتطوير ذاته وتحسين شخصيته تعد من الأمور الهامة التي تجعل الفرد يحصل على فرص جديدة لم يحصل عليها من قبل، لكونه كان غير مهيئًا لها.

زيادة الثقة بالنفس واحترامها

 الشخص لا يستطيع أن يحقق ما يتمنى إلا إذا كان يمتلك ثقة عالية لذاته، وذلك يأتي نتيجة زيادة قدراته ومهاراته المختلفة.

الانتقال إلى شخصية أفضل

يسعى الأنسان إلى تطوير ذاته لكي يتحول إلى شخصية أفضل من الشخصية الحالية التي هو عليها، وبالتالي فإن عملية تحسين الذات وتطويرها من الأمور الهامة لنمو شخصية الفرد سواء أكان ذلك عاطفيًا أو أجتماعيًا أو عمليًا.

قد يعجبك أيضًا : مهارات تطوير الذات | مفهومها وأهميتها وتأثيرها على الثقة بالنفس

تعرف على أهم النصائح المختلفة لتطوير الذات

نقدم لكم بعض النصائح الهامة التي يجب عليك أن تلتزم بها، إذا ما أردت أن تطور من شخصيتك بشكل عام، وهذه النصائح ما يلي:-

  • يجب عليك أن تفكر بقدراتك ومهاراتك وكيف تطويرها لكي تستفيد منها في حياتك العامة.
  • الألتزام بشكل يومي بقراءة كتاب يزيد من تغذية العقل، حيث أن الكتب هي واحدة من المصادر الهامة من أجل زيادة ثقافة وحكمة الفرد، كما يوجد علاقة طردية ما بين زيادة قراءة الكتب واتساع الحكمة.
  • يجب التفكير في استغلال هواية جديدة تعمل على زيادة سعادتك، مثل ممارسة هواية كرة القدم أو الجولف أو الرقص أو الطبخ، وغيرها من الهوايات المختلفة التي يمكنك أن تمارسها لتشعر بالسعادة وزيادة القدرة العقلية والعاطفية.
  • يمكنك الاشتراك في كورسات تعليمية جديدة، وذلك لكي تكتسب المزيد من المهارات والمعارف الجديدة.
  • يمكنك القيام  بتجربة شيء جديد لم تقوم بتجربته من قبل، مثل الأنتقال إلى مكان جديد، أو السفر أو حتى الذهاب إلى العمل من خلال طريق جديد غير معتاد عليه، حيث أن جميع هذه الأمور تزيد من الثقة بالنفس عند الفرد.
  • عليك بنشر الضحك والسعادة لكل المحيطين بك، والتمتع بالضحك بصوت مرتفع، حيث أن الضحك يعد من العلاجات الهامة التي يمكن للفرد أن يكافئ بها ذاته، ويمكنك ذلك من خلال قضاء وقت ممتع مع الأصدقاء أو مشاهدة أفلام كوميدية وغيرها من مصادر السعادة المختلفة.

تعرف عملية تطوير الذات بأنها المجهود التي يبذل لكي يستطيع الفرد أن يطور من قدرات النفس وإمكانياتها المختلفة، وإذا كنت تريد أن تعرف كيف تطور ذاتك، فيمكنك فعل ذلك من خلال الكثير من الطرق المختلفة والتي تأتي أهميتها في تعلم مهارات جديدة وأن تتخلص من العادات السيئة المختلفة التي تتسبب في هدم النفس.

السابق
ماهي التنمية البشرية
التالي
مجالات التنمية البشرية