تنمية بشرية

علاج القلق الدوائي والنفسي أسبابه وأنواعه

علاج القلق

علاج القلق من الطبيعي في بعض الأحيان أن يشعر الإنسان بالفزع أو القلق، أما في حالة إذا كان القلق متكرر في أوقات متقاربة دون سبب حقيقي حتى يصل إلى درجة توقف مجرى الحياة الطبيعي اليومي، فمن المرجح في هذه الحالة أن هذا الإنسان يعاني مما يسمى ب”اضطراب القلق”، فمن الممكن أن يسبب هذا الاضطراب القلق الغير واقعي أو القلق الزئد والشعور بالخوف.

علاج القلق

"<yoastmark

هناك عدة أنواع وعوامل وأسباب تؤدي إلى القلق يجب معرفتها بشكل صحيح حتى نتمكن من علاج القلق بصورة صحيحة، لذلك ففي النقاط التالية سوف نتناول أسباب وأنواع وعوامل القلق بالإضافة إلى العلاج.

اقرأ المزيد: علاج الخوف الزائد والقلق | نصائح للتخلص من كابوس الخوف والقلق

أولاً: أسباب القلق

كما هو الحال في العديد من الاضطرابات النفسية من الغير واضح تمامًا معرفة ما هو المسبب لاضطراب القلق، حيث أن الباحثون يعتقدون أن المواد الطبيعية الكيميائية الموجودة بالدماغ والتي تسمى “الناقلات العصبية” هي التي تؤثر في حدوث هذه الاضطرابات، لذا يمكننا الافتراض بأن لتلك المشكلة عدة أسباب متنوعة تشمل على الحالات التالية:

  • اضطراب الرهاب.
  • التوتر.
  • الهلع.
  • القلق المتعتم.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل مرض القلب والسكري.

ثانيًا: أنواع القلق

"<yoastmark

كذلك تندرج الإصابة بالقلق أسفل أنواع مختلفة، وهي كالتالي:

  1. اضطراب القلق المتعتم

هو ذلك النوع من القلق الزائد نتيجة القيام بأي نشاط أو حتى الانخراط في الأحداث الروتينية.

  1. رهاب الخلاء

هو الخوف من التواجد بالأماكن العامة والميادين.

  1. القلق بسبب حالة طبية

يأتي هذا النوع من القلق نتيجة الإصابة بمشاكل طبية وحالات صحية معينة مثل مرض السكري وأمراض القلب.

  1. الصمت الاختياري

هو عجز الأطفال عن الكلام في مواقف محددة مثال: التواجد في المدرسة.

  1. اضطراب الهلع

هي سلسلة من الخوف والقلق والتي قد تصل خلال دقائق قليلة إلى أقصى مستوياتها، وفي هذا النوع من القلق قد يشعر المصاب بتسارع وضيق في التنفس وألم في الصدر.

  1. الرهاب الاجتماعي

الشعور بقلة الثقة بالنفس والخجل نتيجة الانخراط في بعض الأحداث الاجتماعية.

  1. قلق الانفصال

يتمثل هذا الاضطراب في القلق والخوف من انفصال الوالدين، كما يعد هذا الاضطراب “طفولي”.

أعراض القلق

كما أن الأعراض الخاصة بالقلق تختلف من حالة لأخرى سواء من حيث حدية الأعراض المختلفة أو نوعها، كما تشمل الأعرض والعلامات الخاصة بالقلق ما يلي:

  • الشعور بالذعر، التشاؤم، الخطر، القلق، العصبية والتوتر.
  • زيادة معدل ضربات القلب والتنفس.
  • الاتجاف والتعرق.
  • الشعور بالوهن والتعب.
  • صعوبة في النوم.
  • مشكلات معوية.
  • صعوبة في التحكم في القلق.
  • التركيز على الصعوبات.

متى تلجأ للطبيب؟

كذلك حتى تتمكن من علاج القلق يمكنك الذهاب إلى الطبيب ولكن في حالات معينة وهي كما يلي:

  • انزعاجك من الشعور بالتوتر والقلق والخوف وصعوبة السيطرة عليه.
  • الاحساس بالقلق المفرط الذي قد يؤثر بالسلب على علاقاتك أو عملك أو أي جانب من جوانب حياتك.
  • اعتقادك في ارتباط قلقك بمشاكل صحية بدنية.
  • تخالطك أفكار انتحارية.

في هذه الحالات السابقة يجب التوجه إلى طبيب نفسي قبل أن يزداد ويسوء قلقك، فإذا حصلت على المساعدة مبكرًا يكون العلاج أسهل.

علاج القلق

"<yoastmark

كما أن هناك أنواع مختلفة من العلاج ومن بينها:

  1. علاج دوائي

عن طريق تناول أدوية مضادة للقلق أو للاكتئاب ولكن تؤخذ هذه الأدوية باستشارة طبيب متخصص.

  1. علاج نفسي

يشمل هذا النوع من العلاج تلقي الدعم والمساعدة من خلال الإصغاء والتحدث، ومن قبل العاملين في مجال الصحة النفسية.

اقرأ أيضًا: علاج التفكير السلبي عن طريق 8 نقاط

كذلك وفي الختام فأن مسألة اضطراب القلق هي مسألة هامة وشائكة لذلك ففي هذا المقال تحدثنا عن علاج القلق بالإضافة إلى أنواعه وأسبابه لاستخدام العلاج المناسب لحالتك.

السابق
بناء شخصية الطفل و6 قواعد متبعة في التربية
التالي
معلومات عن المراهقة ومراحل التطور وأهم النصائح

اترك تعليقاً