تطوير الذات

تعلم لغة الإشارة وأفضل الطرق لممارستها

تعلم لغة الإشارة

تعلم لغة الإشارة، أية لغة في الأساس يتم استخدامها للتعبير عن ما بداخلنا من أفكار ولكي نتواصل مع غيرنا من الآخرين بكل سهولة.

وتعتمد أي لغة على مجموعة من الأحرف والقواعد التي تخصها بذاتها لسهولة توصيل أفكارنا ومشاعرنا وانفعالاتنا وكل ما بداخلنا للآخرين بمنتهى اليسر.

تعلم لغة الإشارة

نقوم باستخدام هذه اللغة في التعامل مع الأشخاص فاقدي النطق والسمع وكذلك يمكننا أن نلجأ لاستخدامها مع الأشخاص الذين تختلف لغتهم عن لغتنا فتسهل علينا لغة الإشارة التواصل نوعًا ما.

وتعد لغة الإشارة الطريقة البديلة للقيام بعملية التواصل على أفضل وجه في حال استحال وصَعُب علينا التواصل باستخدام اللغة الشفوية المنطوقة.

وعند استخدامنا للغة الإشارة في التواصل مع الآخرين يتم التواصل من خلال استخدام بعض الإيماءات الخاصة بالجسد والحركات الخاصة بالأيدي والإشارات.

طرق عديدة للتعلم

والتي تخص لغة الإشارة، على أن يكون كل ذلك في نهاية الأمر يعبر عن أحرف اللغة المراد التواصل بها.

مع الأخذ في الاعتبار أن لغة الإشارة تختلف وتتعدد باختلاف لغة كل بلد

بمعنى أنه تختلف لغة الإشارة في جمهورية مصر العربية عن لغة الإشارة في دولة الهند عنها في دولة روسيا وهكذا.

الطرق المتبعة في تعلم لغة الإشارة

"<yoastmark

الطرق المتبعة في تعلم لغة الإشارة، نظرًا لكثرة الأشخاص الذين يعانون من فقدان النطق أو يواجهون صعوبات في السمع بالإضافة إلى النطق.

مما يسبب لهم بعض المشكلات في التواصل، فأدى ذلك لوجود أكثر من طريقة متبعة في تعليم لغة الإشارة ومن هذه الطرق ما يلي:

تعلم لغة الإشارة باستخدام القواميس الخاصة بلغات الإشارة

تتواجد القواميس الخاصة بتعلم لغات الإشارة من خلال كبرى المكتبات ودور النشر الشهيرة.

ويوجد بها بعض الصور التي تعبر عن معنى كل حركة من حركات لغة الإشارة لسهولة الفهم والتواصل ويوجد بعضها من خلال الشبكة العنكبوتية على هيئة مقاطع متحركة مصورة.

اقرأ أيضًا: ملخص كتاب الذكاء الاجتماعي

تعلم لغة الإشارة بواسطة الدورات العلمية التدريبية

تقوم بعض المؤسسات العلمية بعمل بعض الدورات التعليمية والتدريبية لتعلم لغة الإشارة من شأن هذه الدورات أن تسهل على متعلميها التواصل مع غيرهم بطريقة سهلة وناجحة.

وتوفر له الحصول على بعض الإرشادات التي تحسن من تعلمه للغة الإشارة.

بعض مصادر الأدلة العلمية لتعلم لغة الإشارة

تتواجد وتنتشر تلك الأدلة العلمية بكثرة ويمكن شراء هذه الأدلة بمنتهى السهولة واليسر.

وتكون تلك الأدلة تحتوي علي جانبين من جوانب ممارسة لغة الإشارة وهما الجانب النظري والجانب التطبيقي الفعلي.

وتتيح لمستخدميها مهارة تجميع الكلمات مع بعضها لتكون جمل من شأنها أن تساعد في فعالية التواصل وتعلم لغة الإشارة بكفاءة عالية.

المواقع المتواجدة على الشبكة العنكبوتية

في سبيل التسهيل بأكثر من طريقة تتوافر تلك المواقع لتعلم لغة الإشارة ويكون محتوى تلك المواقع عبارة عن مقاطع الفيديو المصورة وغيرها.

التطبيقات المتواجدة على الهواتف النقالة

في سبيل تعلم لغة الإشارة توافرت العديد من هذه التطبيقات ويكون بعضها مجاني الاستخدام .

بينما بعض التطبيقات الأخرى ذات مقابل مادي وتتوافر فيها العديد من طرق تعلم لغة الإشارة منها:

  • الفيديوهات المصورة.
  • القواميس الخاصة بلغة الإشارة.
  • وبعض النصائح والملاحظات لتعلم لغة الإشارة وممارستها بمنتهى السهولة.

التواصل بلغة الإشارة مع الأشخاص فاقدي النطق

"<yoastmark

بالإضافة إلى أن التواصل بلغة الإشارة مع الأشخاص فاقدي النطق أو الذين يعانون من مشكلات بالسمع يعد من الأمور الهامة وتكون خطوة فعالة

ذلك من شأنه أن يسهم في تحسن مستوى الفرد الممارس للغة الإشارة عن طريق استخدامه لكافة المهارات الخاصة بلغة الإشارة.

والتي تعلمها وسيتعرف على المزيد من الأشياء الجديدة التي من شأنها أن تنمي مهارات وطرق تواصله أكثر فأكثر.

اقرأ أيضًا: فوائد مواقع التواصل الاجتماعي

الأسس التي يتم إتباعها في تعلم لغة الإشارة

الأُسس التي يتم إتباعها في التعلم، هي الخطوات الأولى

والأبجديات الخاصة بلغة الإشارة التي من شأنها أن تساعد الشخص

المُتعَلَم في معرفة الأساسيات والأبجديات الخاصة بلغة الإشارة ومن

هذه الأسس ما يلي:

  • الحروف الخاصة بلغة الإشارة:

من الجدير بالذكر أن الأساس الذي تقوم عليه أي لغة هي الأحرف الخاصة بتلك اللغة وتعد بمثابة الخطوة الأهم في تعلم أي لغة.

كذلك تتكون لغة الإشارة من بعض الحروف التي تخصها ولكي نعبر عن الحروف الخاصة بلغة الإشارة يتم ذلك بطرق متعددة.

الطرق المتبعة للتعلم

  • الطريقة الأولى: تختص بإشارات حروف الأبجدية للغة الإشارة، فتختلف حروف الأبجدية من دولة لأخرى بحسب لغة تلك الدولة.
  • كذلك لغة الإشارة الخاصة بها ولكي نقوم بالتعبير عن حروف لغة الإشارة فيتم استخدام حركات معينة.
  • ويمكن لبعض الحروف الخاصة بلغة الإشارة أن تكتب بأشكال وطرق معينة تعبر عنها.
  • الطريقة الثانية: الإستهجاء باستخدام أصابع اليد، يتم ذلك عن طريق تحريك أصابع اليد بحركات معينة.
  • كما تعبر عن شكل كل حرف نود التعبير عنه إلى أن نصل لتكوين جملة مفيدة متكاملة الأركان.
  • كذلك الطريقة الثالثة: المكان والاتجاه الخاصين باليد في لغة الإشارة.
  • بالإضافة إلى  لغة الإشارة يمكن أن يكون لأكثر من كلمة ذات الحركة ولكن يختلف المكان الذي توضع به اليد لذلك يجب الحرص على معرفة المكان الملائم الذي يعبر عن كل حركة.
  • كما نجد أن الحركات الخاصة بلغة الإشارة تبدأ من عند المنطقة الواقعة بين الأذان والجبهة وصولًا إلى المنطقة الخاصة بمنطقة الخصر.
  • الطريقة الرابعة: خاصة بأشكال و وضعيات اليد في الإشارة، وسنعرض لهذه الأشكال والوضعيات في السطور القادمة:
  • اليد المضمومة في اتجاه الصعود.
  • كذلك اليد المرتخية في اتجاه الصعود وتكون موجهة في الاتجاه الخارجي مع التباعد بين أصابع اليد.
  • كذلك واليد المتجهة ناحية الأرض (وضعية الهبوط للأسفل) مع إنحناء بسيط في أصاع اليد.
  • بالإضافة إلى وضعية ضم أصابع اليد على بعضها البعض.
  • كذلك وضعية الزاوية القائمة باستخدام أصابع اليد.
  • كما انحناء أصابع اليد في الاتجاه الداخلي مع اتجاه اليد للخارج.
  • كما أن الطريقة الخامسة تختص بقراءة التعبيرات الخاصة بالوجه، لغة الإشارة لا تتم فقط باستخدام اليدين والأصابع ولكن يتم فيها بجانب اليدين والأصابع.
  • كذلك استخدام الجزء العلوي من الجسد المتمثل في الأذرع ومنطقة الرأس كاملة.
  • بالإضافة إلى الوجه، ولكي يحدث التوازن في لغة الإشارة لابد أن يتم التوازن بين كل هذه الأجزاء المذكورة جميعها.

نبذة تخص بعض المعلومات عن لغة الإشارة

من الجدير بالذكر أن لغة الإشارة عُرِفَت منذ القرن السادس عشر وذلك عندا توصل بعض المتعلمين والممارسين للغة الإشارة إلى بعض الإشارات.

في التعامل مع ذوي الهمم والقدرات الخاصة ليسهل عليهم التواصل معهم.

وقاموا بتعليم هؤلاء الأشخاص تلك الإشارات.

لكي تسهل عليهم كيفية التواصل مع الآخرين.

باستخدام لغة الإشارة وكان يقتصر تعلم لغة الإشارة على الأطفال المنتمين للطبقات العُليا في المجتمع.

وصدر أول كتاب يختص بتعلم هذه اللغة عام ألف وستمائة وعشرون.

وتم إقامة أول مدرسة تعليمية لتعلم لغة الإشارة في مدينة باريس بفرنسا عام ألف وسبعمائة وخمس وخمسون.

السابق
ملخص كتاب الذكاء الاجتماعي
التالي
التسويق بالعمولة وتحقيق أعلى الأرباح منه

اترك تعليقاً