مال وأعمال

طرق وأشكال استثمار الأموال

استثمار الأموال

يبدأ التخطيط الأمثل للحياة المستقرة والمستقبل المشرق من تنمية المحفظة النقدية الخاصة بكِ، يعد استثمار الأموال بمثابة القوس الذي يجب أن يصيب الهدف وبدقة، من السهل جدًا تحقيق معدلات أرباح مرتفعة في ظل التزامك ببعض القيود والشروط لتصبح مستثمر جيد، لذلك خصصنا لك السطور القادمة لتحديد وجهتك الاستثمارية الصائبة، عليك بمتابعتنا إذا كنت مبتدئ أو محترف في عالم المال والأعمال.

فهرس المقال

مفهوم استثمار الأموال Investment money

يشير مصطلح استثمار الأموال (الاستثمار المالي) من وجهة نظر الاستثمار الخاص بالأفراد، وليس الاستثمار العام الخاص بالشركات والمؤسسات، على أنه عملية ضخ تلك الأصول من الرأسمال الخاص بالمستثمر، بعد دراسة جدوى متكاملة، والاستناد لأسس قانونية مشروعة، حيث يتم المساهمة بضخ تلك الأموال في تنفيذ مشاريع تشمل كافة القطاعات التجارية أو البنوك أو البورصة وغيرها، لتعود بالسيولة النقدية والأرباح وزيادة الممتلكات الخاصة.

أهم أشكال استثمار الأموال

قبل البدء بمعرفة كيفية استثمار الأموال، يجب أن تحدد أولًا نوع الاستثمار، سنقدم لك تصنيفين رئيسيين، الأول على حسب الهدف من الاستثمار، وآخر على حسب حجم الاستثمار، وسنعرض العديد من الأمثال ليتم توضيحها باستفاضة لاحقًا، ليتسنى لك تدوين ذلك كواحد من أول أسس الاختيار الحقيقي نحو الاستثمار الجاد، أهم أنواعه هي:

أنواع استثمار الأموال من حيث الهدف

يتم الربط بين الهدف الأساسي من الاستثمار وهو الربح وتحقيق العائد المادي وبين ذلك الهدف الذي يعود على الآخرين بتقديم منافع لهم من خلال ذلك المشروع الاستثماري الخاص بك:

استثمار اقتصادي وتجاري

نتساءل في البداية، هل لديك القدرة على توجيه تلك الأموال لعمل اقتصادي وتجاري يدر دخلًا عن طريق توفير السلع والمنتجات الاستثمارية؟، مثل زراعة الأراضي أو بناء مصنع تعبئة وتغليف، وشراء الآلات ثم بيعها، إذا كان جوابك بالإيجاب ابدأ على الفور.

 استثمار خدمي واجتماعي

هو استثمار يعود عليك بالعائد المزدوج؛ المادي بالإضافة إلى أنه يقدم خدمات لفئات معينة من المجتمع، مثل تنمية المعرفة الثقافية أو زيادة مستوى الرفاهية، مثل إنشاء حضانة تعليمية خاصة، وقد يكون بناء نادي رياضي.

استثمار حكومي وإداري

يعبر عن ضخ رأس المال النقدي في تلك المشاريع التي تصب في مصلحة الحكومات وما يتبعها من إدارات، مثل الانضمام لمشاريع البنية التحتية، المساهمة في إمداد وصلات الري، بناء قاعة اجتماعات إدارية، يحتاج لرأس مال ضخم.

استثمار التنمية البشرية

مصطلح مطور وحديث يجب أخذه في الاعتبار وخاصة عندما يكون لديك القدرة لاستثمار أموالك في تلك التوجهات التي تصب في مصلحة تطوير وتنمية الموارد البشرية، ومن الجدير بالذكر أن ذلك المفهوم واحد من أساسيات برنامج التنمية المستدامة التي تطبقه كثير من دول العالم، لضمان توفير بيئة أفضل للفرد في المستقبل.

قد يعجبك أيضًا : توفير المال | 10 نصائح من أجل الادخار لمستقبل افضل

أنواع استثمار الأموال من حيث حجم رأس المال

نعني بذلك حجم المحفظة النقدية لك، كم تمتلك من رأس المال النقدي؟، قد يكون رأس مال بسيط ومحدود، وقد تكون محفظتك قيمتها متوسطة، وقد يكون ضخم للغاية يتعدى الملايين، حدد ذلك لنبدأ على الفور برسم ملامح دقيقة ونخبرك عن أفكار لاستثمار المال، واختيار النوع الذي ترغب في الانضمام إليه.

التخطيط  ما قبل استثمار الأموال

اعمل دائمًا عزيزي المستثمر على التوازن بين الأمور، لا تضع كل ما تملك من أموال في مشروع جديد، لنجاح استثمار الأموال، عليك البدء ببعض الخطوات التي تسبق التنفيذ:

اتبع صنعة أبيك

من أكثر الاستثمارات نجاحًا واستمرارية هي توارث المشاريع الخاصة، لأنك بطبيعة الحال اكتسبت خبرة موسعة مع مرور الزمن، بالإضافة إلى معرفتك بأسرار المهنة والدراية التامة ببواطن الأمور، فتستطيع ضخ رأس المال الخاص بك في تخصص مضمون وبأريحية، إذا لم يكن لديك ذلك الماضي؛ فاصنع الحاضر لك ولأجيال من بعدك عن طريق اتباع مؤهلك الدراسي أو الحرفة التي تستطيع إتقانها فهذا يوفر عليك جهد التعلم من جديد، وتضيع الوقت في اكتساب خبرة قد تحتاج إلى سنوات.

ضع المكسب والخسارة نصب عينيك

من الخطأ الشائع الحلم المبالغ فيه بحساب المكاسب ورسم الأحلام الوردية بعيدة عن توقع الخسارة الذي سوف يحبطك بالتأكيد في حال حصوله، ويجعلك تتراجع للوراء أميال، مصابًا بخيبة الأمل، عالم الاستثمار مليء بالمفاجآت، التي عليك توقعها ووضع الخطط السليمة نحو تحقيق الربح المثالي بعد خصم الآتي:

  • التكاليف الدفترية التاريخية بمعنى تكلفة شراء العدد والآلات.
  • ثم خصم التكاليف السوقية حيث يتم احتساب تكلفتها الحالية بعد إهلاك وتقادم الآلات.

دراسة الجدوى تفيد في توقع حجم الخسارة المحتملة ابدأ في العمل على مواجهة خطر الخسارة من خلال دراسة وتحليل كيفية استعادة المكسب مع تقليل حجم الخسائر، تنحى عن فكرة تمويل المشروع في حالة الاستمرار في ذلك، حتى لا تتكالب الديون عليك.

انتهز الوقت المثالي لبداية مشروعك

لا تبدأ استثمارك في المراحل الانتقالية، بين النشاط والخمول، فاختيار التوقيت المناسب لبداية مشروعك الخاص مهم جدًا، يعتقد البعض أن استغلال الفرص وقت انتعاش وازدهار الاقتصاد العام أو الخاص من أفضل الأوقات، حيث يشجعك النهم حول شراء منتج على الإقدام على ذلك، لكن يُفضل التريث لأنه من وجهة نظر مفهوم التحليل البياني أن نقاط المقاومة والدعم تتبعها نقاط تراجع وانكسار أو ازدهار وتقدم، انتظر حتى تتضح الأمور وابدأ في وقت مثالي قد يكون من الأفضل عند بداية التراجع.

ابدأ استثمار أموالك

الوقت الحالي يحمل العديد من أفكار لاستثمار المال، والتي جميعها تعدك بالربح ما بين المتوسط للمرتفع، نقدم لك قائمة متعددة الاختيارات، قم بالاطلاع عليها بتركيز ودقة، يجب التمييز بين ملائمة طرق استثمار الأموال لبعض فئات المستثمرين عن غيرهم، لذلك اختار ما يلائمك بحرص:

سوق الأوراق المالية (البورصة)

من أهم أماكن استثمار الأموال هو الاتجاه إلى سوق الأوراق المالية التابع للدول والحكومات، والذي يعد وجهة لكثير من المستثمرين ويناسب أيًا من الملائة المالية، اختار واحد من أنواع الاستثمار في البورصة، مستعينًا بشاشة إلكترونية رقمية لمراقبة حركة التداول وسعر الورقة المالية اللحظي، والتي تضم الآتي:

تداول الأسهم

إذا كنت مبتدئ فعليك باختيار تلك الشركات الجديدة التي تستعد لطرح أسهمها للاكتتاب العام بقيمة اسمية، فبإمكانك الاشتراك مع هيئة البورصة التابعة لمكان إقامتك، وشراء عدد من الأسهم تخصص لك فيما بعد، كأن تحدد الشركة المكتتبة 1000 ألف سهم للفرد الواحد بسعر معين، دائمًا في أول يوم تداول على أسهم الشركة تحقق الشركة ارتفاع في سعر السهم على مدار الجلسة اليومية، وذلك بسبب المحترفين الذين يقومون بعمليات المضاربة اليومية المعروفة باسم today، والتي تتم في ذات الجلسة، ابتعد عن المخاطرة فربح منخفض مضمون أفضل من ربح مرتفع بعيد المدى وليس بمضمون.

المحترفون يعلمون جيدًا طرق استثمار الأموال في تداول الأسهم واختيارهم ما بين طريقة المضاربة اليومية أو كل يومين، لكن دائمًا ما يعانون من حالة عدم الاستقرار والتذبذب في أسعار الأسهم نتيجة ارتباط حركة السهم بالأحداث العالمية من حروب وكوارث أو ازدهار ونشاط، فيمكن اختيار الحل المضمون بتقسيم رأس المال المتداول في الأسهم إلى ثلاثة أجزاء:

تصحيح ومعادلة السهم الخاسر

جزء يتم وضعه في تصحيح قيمة السهم الذي تعرض للخسارة وانخفاض سعره عن سعر الشراء الفعلي، وهي عملية شراء عدد من نفس السهم الخاسر ومعادلة السعر، بشرط أن تتوافر معلومات حقيقة عن ارتفاع سعر السهم قريبًا، بدون تخمينات أو توقعات من شركات أخرى، لأنه لا قيمة لذلك التصحيح فقط بدون أخبار عن استحواذات جديدة أو ارباح عادلة متوقعة للشركة.

شراء أسهم مضمونة المكسب

الجزء الثاني خصصه للاشتراك في اكتتابات جديدة معلن عنها، أو بإمكانك تصيد تلك الفرص عند الإعلان عن توزيع الشركات عن أرباح نقدية أو توزيعات أسهم إضافية كهدايا، وهنا عند تحديد تاريخ بداية موعد الاستحقاق لحاملي الأسهم، ما قبل هذا التاريخ ستجد السهم يرتفع لحين نهاية الفترة، انتبه لأن بعد ذلك من الطبيعي أن يقوم المضاربون ببيع الأسهم وينخفض سعر السهم، اجعل تحركاتك مرنة وسريعة في ذلك الوقت.

ادخر بعض الأموال

الجزء الأهم أن يتم ادخار بعض الأموال لوقت الحاجة في مكان إما بعيد عن الاستثمار غير الآمن، أو قد يتم وضعه في استثمار مضمون ذو مخاطر منخفضة، مثل الأوعية الادخارية البنكية، سنعرضها بالتفصيل لاحقًا، فلم تنتهي بعد من البورصة وسوق الأوراق المالية.

تملك السندات

السندات هي نوع من الأوراق المالية التي تحدد قيمتها الشركات التي تطرح جزء من أصولها على هيئة سندات مضمونة لأنها قانونيًا ذات ذمة مالية دين على الشركة، يتم تملك السندات بشراء الحد الأدنى منها، قد تكون ذات فترات استحقاق صرف العائد طويل الأجل أو قصيرة الأجل، وتكون نوعين:

  • فائدة ثابتة تستحق الدفع في تاريخ محدد.
  • فائدة متغيرة تستحق الدفع في تاريخ محدد.

الصكوك الورقية

كيفية استثمار الأموال في الصكوك الورقية (ويطلق عليها نظام إسلامي)، فهي تتشابه مع السندات، وتابعة للأوراق المالية، لكنها لا تعد دين على الشركة المانحة لتلك الصك، حيث يعد بمثابة نوع من الشراكة بين الشركات والأفراد، والمساهمة في تمويل رأس مال الشركة، وبمجرد التعاقد مع المستثمر يلتزم بتحمل أرباح وخسائر الشركة، لذلك اكتسبت الصفة الإسلامية.

صناديق الاستثمار

أخيرًا صناديق الاستثمار واحد من أهم القطاعات الاستثمارية في عالم الأوراق المالية، إما يكون تابع للأسهم وحركة التداول عليها، وقد يكون تابع لصناديق ثابتة العائد تضم الأسهم والسندات، وعلى الأغلب تكون  الصناديق الاستثمارية تابعة للبنوك أو شركات الوساطة المالية الضخمة.

اختر الأوعية الادخارية البنكية

واحد من أفكار لاستثمار المال المضمون والآمن، إذا كان لديك رأس مال وسيولة نقدية؟، اتجه للبنك للحصول على العديد من المزايا عند فتحك لحساب ادخاري عن طريق شراء شهادات بفوائد يتم صرفها بشكل ربع سنوي أي كل ثلاثة أشهر، وتستحق بعد سنة أو ثلاث أو عشرة، حيث تتزايد الفائدة كلما تزايدت مدة استحقاق فك الشهادة وتاريخ الانتهاء، تستطيع الاقتراض بموجب شرائك لتلك الشهادات كضمان بنكي، بالإضافة إلى استخراج فيزا مشتريات أو ماستركارد.

اشترك في صندوق الزمالة والإعاشة

أغلب الدول تعتمد تلك النظامين لتوفير حياة كريمة ما بعد سن المعاش والتقاعد، هذه الطرق معدومة المخاطر، ولا يوجد أي ضرر من استثمار جزئي يتم اقتطاعه من الدخل الشهري، ليتم وضعه في تلك المحافظ المستقبلية، ليتم صرفه في وقت الحاجة، بالإضافة إلى أن النقابات التابعة للتخصصات المختلفة قد تحتوي على نفس الفكرة في تسديد رسوم سنوية تسترد بعد سن 40 أو 50، تعد من أفضل طرق استثمار الأموال لأنها بعيدة عن اقتطاع جزء للضرائب، المستثمر يحتاج إلى تخفيف العبء المستقبلي عليه ويكفيه الآن تحمل سداد ضريبة الدخل.

استثمر أموالك في الإنتاج الحيواني والدواجن

مشروع مدر للربح بشكل كبير، استثمر في عدد قليل في البداية، مزرعة صغيرة ومحدودة، وأطلق أي نوع من الحيوانات والدواجن للمرعى الطبيعية، واختر ذلك النوع قليل الإصابة بالعدوى والأمراض، والذي يتكيف سريعًا مع التغيرات المناخية المحيطة، اتبع ذلك بتوظيف أفراد لتوصيل المنتج للعميل بعد عملية الذبح والتقطيع والتغليف، لإضفاء مزيد من عوامل الجذب للزبائن، قد تحصل على بعض المنتجات مثل السمن والحليب والبيض والجلود، والتي تدر دخل مادي كبير للغاية.

الزراعة بيئة خصبة لتدفق الأموال

قطعة الأرض كنز يحوي تلك الثمار اليانعة، اختار نوع من الأراضي الزراعية ذات التربة الجيدة، وامتلك أدوات الري، واحصل على البذور الزراعية ذات الصفات المطلوبة في سوق الخضروات أو الفاكهة أو الحبوب الكاملة، ويُفضل أن تبدأ بالمحاصيل الزراعية المحلية التي لا تحتاج إلى بناء صوب زراعية أو مناخ معين بخلاف المستوردة، تحتاج إلى خبرة بسيطة قد يتم تطويرها وتحديثها مع ازدهار الاستثمار والتوسع واكتساب خبرة أكبر.

استغل مهاراتك وقدراتك في الاستثمار

كنت طباخًا ماهرًا، أو مسوقًا إلكترونيًا جيدًا، أو مصمم مواقع محترف، أو مصمم تطبيقات تكنولوجية وألعاب الكترونية، أو تمتلك مهارة صنع المشغولات اليدوية، أو لديك القدرة على استخدام مفردات اللغة العربية في صياغة المحتوى المفيد، عليك بالبدء على الفور في تتبع تلك العروض الإعلانية عن حاجة بعض الشركات ورواد العمل الحر على منصات التواصل الاجتماعي، لبداية استثمارك عن طريق استخدام تلك المهارات، وتسويق منتجك أو خدمتك المقدمة للعملاء.

استثمر في المعادن والعملات

هناك أفكار لاستثمار المال تحتاج لرأس مال كبير نوعًا ما، مثل تحقيق الربح من شراء الذهب والفضة عند انخفاض سعرهم ثم بيعهم بسعر مرتفع، ويعد من أنواع ستثمار الأموال طويل الأجل، فقد تحتاج لسنوات لحين حصول تغير بسيط في سوق المعادن النفيسة، لا تحاول تجربة الاستثمار في الألماس لأنه معقد ويحمل خسائر مع تقادم الزمن، من الممكن الدخول لعالم التداول على العملات (فوركس) وبالمختصر هو المضاربة على الفروق بين العملات العالمية والدولية، ليتم الحصول على هامش ربح، نتيجة حدوث تضخم في الأسعار.

لماذا يجب أن أستثمر أموالي؟

يجب فعل ذلك لأن استمرار التعاقد الوظيفي غير مضمون، حيث أصبحت متجددة، ويتم إحلال واستبدال كثير من الموظفين بغيرهم، فابحث عن مشروع إضافي بدوام جزئي ملائم، أيضًا يجب أن تدرك أن التقدم في السن يجعلك بعيد عن اقتناص الفرص الوظيفية، حيث من الضروري تعدد مصادر الدخل لدى الفرد والبحث عن فرصة استثمار الأموال التي يمتلكها، وذلك للحماية من توقف مصدر معين فيسانده الآخرون، خاصة مع وجود جائحات صحية تجتاح العالم وقد تنذر بتوقف بعض الأعمال نتيجة فرض الحظر الصحي.

يجب أن يكون لديك هدف محدد من الاستثمار أو غرض مستقبلي من ذلك، كأن تحقق حلمك في السفر السياحي، أو تملك فيلا، أو شراء سيارة، يسمى هذا الدافع النفسي الذي يقودك لتحقيق حلمك والمثابرة في مشروعك بجدية دون تقاعس أو تخاذل، وقد تحتاج إلى استكمال دراستك وتطوير ذاتك عن طريق حصولك على دورات تدريبية معتمدة ودولية.

اقرأ أيضاً: مزايا وعيوب الاستثمار العقاري

اعرف اكثر عن استثمار الأموال الخارجي

يجب التعرف على كيفية استثمار الأموال الأجنبي أو الخارجي، قد يكون على مستوى الأفراد والأشخاص الطبيعيين، وقد يكون على مستوى الشركات والمؤسسات، أو على مستوى الدول بين بعضها البعض، نهتم في هذا الشأن بالفرد الذي يسعى للتوسع، على الأغلب يكن في نطاق استيراد البضائع متاح لكل الدول ما عدا الصين التي تخضع لبعض الشروط الصارمة لعدم التعامل المباشر وتحتاج لدولة وسيطة تعتبر كموزع شحن للبلدان الأخرى.

لا يتطلب الأمر سوى استخراج سجل تجاري معتمد والسماح بإضافة نشاط الاستيراد والتصدير، اختيار البضائع والمنتجات متاح من خلال المواقع الإلكترونية، وما عليك سوى التسويق الأمثل نحو تلك البضائع مستخدمًا أساليب الدعاية والترويج الناجحة.

نصائح للمبتدئين في استثمار الأموال

لا تقتصر تلك النصائح على المبتدئين فقط، بل يأخذها المحترفون بعين الاعتبار، فإذا كنت مبتدئ في الدخول لعالم الاستثمار عليك التريث كثيرًا قبل أن تقدم على ذلك، لا تلهث وراء الربح السريع والوعود الكاذبة وخاصة على شبكات الإنترنت، لأنها لن تجدي نفعًا، فقد عفا الزمن على تكوين شجرة من الأشخاص يتم ضمهم تحت إشرافك ليقوموا بإحضار غيرهم، وتتوالى جمع الأموال بطرق غير شرعية يعاقب القانون مرتكبيها، فإليك بعض الإرشادات الهامة:

  • ابدأ برأس مال بسيط ومحدود.
  • احفظ بعض النقود كوسيلة ضمان.
  • استشر ذوي الخبرة من المحيطين لك.
  • اختار مجال لمشروعك منخفض الخطورة.
  • اجعل تحقيق الربح على المدى القصير وليس طويل الأجل.
  • لا تتخذ خطوات نحو تطوير والتوسعة في حجم رأس المال أو المشروع إلا بعد مضي لا يقل عن سنة.
  • متاح لك الشراكة لكن مع أناس ثقة.

لماذا لم ينجح استثماري للأموال؟

قبل التفكير في أنك فشلت في استثمار الأموال عليك بخلق حالة من النجاح من ذلك الإخفاق، والتفكير الصائب قد يقودك للحصول على تمويل شخصي لمشروعك القائم، هناك شركات عديدة تقوم بمهمة المدفوعات البنكية وإدارة المحافظ لتمويل المشاريع متناهية الصغر، أو اللجوء لقروض التمويل العقاري، وتأجير الوحدات فيما بعد كشقق أو مقرات إدارية أو عيادات أو محلات، وقد يساعدك هذا التمويل لشراء سيارة، والاشتراك مع إحدى الشركات الخدمية والمتخصصة في قطاع توصيل الأفراد والبضائع لوجهتهم المحددة.

تعدد سبل الاستثمار

من المفضل تعدد أماكن استثمار الأموال، ولكن يُفضل أن يتم تعدد ذلك بعد سنة من إقامة أول مشروع استثماري، وتبدأ بعد ذلك بالتوجه لمكان آخر وفكرة استثمارية جديدة، وهذا يجعلك تتمتع بثقة أكبر، نحو تحقيقك خطوات ناجحة نحو الاستثمار الأفضل السابق، وضمان جاهزيتك الفعلية لاستثمار إضافي، فلا يدق الفشل أبواب مشاريعك، أيضًا عليك بحل المشاكل العالقة أول بأول واستشارة المتخصصين في ذلك، لضرورة إيجاد واقتراح بدائل وتوجيهك لفعل الأصوب، وعدم الاستمرار في تحقيق الخسائر.

قلة الأرباح

قد تفشل بسبب عدم تحقيق دخل كافي من المشروع يكافئ ويغطي مصاريفك الحياتية، فلذلك عليك تقنين أوجه الصرف، وعدم الإسراف في الإنفاق المبالغ فيه، لكي لا تشعر بذلك العبء الإضافي، وتعلم كيفية الادخار المثالي، بوضع بعض العوائد النقدية كسيولة نقدية وقت الحاجة إليها تستخدم وقت الشدائد مثل النزلات الصحية، أو إعلان حالة الإفلاس الفادح، فأغراض الاستثمارات ليست جميعها جمع الأموال فقط، فلها أغراض نبيلة لها علاقة بتوفير الضمانات المستقبلية للفرد من صحة ومسكن ومأكل جيد.

نختم حديثنا عن استثمار الأموال الأمثل والمرتبط بشكل وثيق مع مفهوم جودة الحياة (Living conditions) السائد في دول العالم، والذي يحث الجميع على طرق الأبواب الاستثمارية بكافة الوسائل والطرق لتحسين أسس المعيشة المطلوبة، والتحرر من تلك القيود المادية الخانقة، فاختار طريقة الاستثمار في الحال، وابدأ على الفور، لتحصل على فرصتك في حياة أفضل وأجود.

اقرأ أيضاً: كيف تجد مجال الاستثمار الأنسب لك؟

السابق
مميزات التجارة الإلكترونية
التالي
ماهي أنواع التجارة الإلكترونية