بناء الشخصية

ماهي أنواع الكاريزما

أنواع الكاريزما

يقول أرسطو أن شخصيتك من أقوى الأدوات التي تمكنك من إقناع شخصًا ما، فما بالك إن كانت تلك الشخصية تتحلى بنوع من أنواع الكاريزما، مما لا شك فيه أن من تريد إقناعه سيقوم بما تريد دون جدال أو مناقشة برضا وطيب خاطر في الوقت ذاته. 

ما هي الكاريزما؟ 

قبل الاستفاضة في أنواع الكاريزما سوف نتحدث أولًا عن ما هي الكاريزما؟ عند البحث عن معنى كلمة كاريزما سوف نلاحظ أنها ذات أصول يونانية، وعُرفت حينها بمعنى العطية الإلهية أو الهبة، لكن في يومنا هذا يُقصد بها الشخصية الجذابة أو الساحرة التي تتمتع بكوكبة وحزمة من المهارات العاطفية والاجتماعية التي تساعد في جذب الآخرين  حول هذا الشخص التمتع بالكاريزما، بل ويؤثر عليهم بشكل إيجابي يحفزهم على بناء علاقات ودية معه، بطريقة أخرى يمكننا القول أن الشخص صاحب الكاريزما هو شخص لديه مغناطيسية جذب الأشخاص حوله. 

أنواع الكاريزما

من الممكن أن تتسم شخصية المرء بأكثر من نوع من الكاريزما، كما يمكن أن تتباين من شخص لآخر، نظرًا لاختلاف أنواعها تبعًا للنوع الذي يمتاز به الفرد، ولنتعرف الآن على تلك الأنواع التي من خلالها يمكنك التعرف على شخصيتك وتلك الكاريزما التي تتحلى بها.

1. الشخصية المغناطيسية

يعد هذا النوع من الكاريزما هو أبسطها لأنها لا تتطلب من الفرد أي مجهود أو فعل خارق ليتميز عن غيره، كل ما في الأمر هو أنه يمتلك شيء تلتفت الأنظار إليه مثل التمتع بحياة كريمة مرفهة، أو التمتع بالسلطة، أو لكونه شخص محب للمغامرات الغريبة، أو غيرها من الأمور التي ينجذب إليها الآخرون، مما يترتب عليه تمتع هذا الشخص ذو الكاريزما بقدر كبير من الاهتمام. 

2. الشخصية الملفتة

ترتكز كاريزما الشخصية الملفتة على الذكاء الاجتماعي بقدر كبير، وعلى قدرتها في الحوار، فكل ما تقوم به هذه الشخصية هو خوض الحديث بطريقة غريبة ومبتكرة ولكن على الرغم من ذلك تكون مرحبًا بها ومستساغة من قبل المستمع، بجانب ذلك تقوم بأفعال غريبة وغير معتادة بهدف حصد الإعجاب ولفت الأنظار، وهذا ما قد نراه مشاهير السوشيال ميديا في يومنا هذا. 

3. الكاريزما الودية

تعد واحدة من أنواع الكاريزما التي تتسم بالمسالمة والود، حيث أنها تنجح في جذب الأشخاص حولها من خلال الحب والألفة التي تتعامل بها مع الغير، ومن خلال الطاقة الإيجابية التي تبثها في المحيطين. ومن العوامل التي تساعد في جعل هذا النوع مفضل للجميع هو أنه لا يكن الغيرة والعداوة لأحد، كما أنه لا يحب المنافسة، بالإضافة إلى أنه يرى أن أساس العلاقة هو الاحترام والمودة. 

4. الشخصية ذات الحضور 

تمتاز هذه الشخصية بقوة حضورها وجذبها للأنظار بمجرد التواجد في تجمعًا ما، ويرجع السبب في حظيه الحضور العالي هو حسن المظهر الذي يتمتع به، بخلاف القدر العالي من الثقة، بالإضافة إلى لغة التحاور التي يعتمدها المليئة بالحب والألفة، ومن الجدير بالذكر أن هؤلاء الأشخاص سرعان ما يحصلون على ثقة الآخرين دون بذل أي مجهود يذكر. 

5. الشخصية الداخلية

يطلق على هذا النوع من أنواع الكاريزما اسم الكاريزما الحقيقية أو الداخلية، وهو النوع الذي ينبع من نقاط القوة الموجودة داخل الشخص سواء كانت صفات حميدة يتميز بها أو مهارات يتمكن من القيام بها، ولا تمت بأي صلة للمظهر الخارجي، ويجب التنويه هنا إلى أن هذه الكاريزما لا تتعلق نهائيًا بأي شكل من أشكال الحضور. 

6. الشخصية المخيفة

قد يختلف النمط الخاص بهذا النوع من الكاريزما عن غيره من الأنواع، حيث يميل هذا الشخص إلى الطباع الحادة وردود الأفعال القاسية التي يمكن أن ينجذب إليها البعض، وقد يكتسب هؤلاء الأشخاص جاذبيتهم نتيجة لشخصيتهم القيادية القوية التي يخشاها البعض لذا يطلق عليها الكاريزما المخيفة. للعلم قد يقوم أصحاب هذه الشخصية بعمل أي شيء في مقابل الحفاظ على جاذبيتهم وسحرهم الخاص. 

7. كاريزما الأنوثة

من أكثر أنواع الكاريزما التي تتهافت السيدات إلى التعرف عليها والتعرف على معناها، لأن الكثير منهن قد يعتقد أن هذه الكاريزما تتعلق في المقام الأول بجمال المظهر، لكن هذا ليس صحيحًا؛ لأنه في الكثير من الأحيان قد تتواجد في امرأة ليست على قدرٍ عالٍ من الجمال، لكن في الوقت ذاته تتمتع بالكثير من خصال كاريزما الأنوثة التي تجعلها أكثر جاذبية وقابلية للرجال، سواء على المستوى الثقافي أو النفسي أو نتيجة لوجود عوامل بيولوجية متمثلة في جسد الأنثى. 

8. الثقافة وأهميتها في كاريزما الأنوثة

على الرغم من كل امرأة تملك جمالها الخاص والذي يميزها عن غيرها، إلا أن كل مجتمع يضع بعض المعايير والمقاييس الذي يقيس بها جمال المرأة، ويرى أن من تحيد عن القالب الذي تم تثبيته فهي وبكل تأكيد خارج نطاق الأنوثة، ويجدر الإشارة هنا أن كاريزما الأنوثة اتسع مفهومها عن السابق حيث أصبحت تهتم بالجانب الثقافي للمرأة التي يساهم في تشكيل شخصية واعية، ولم يعد الأمر مقتصرًا على وضع مساحيق التجميل وتبيض البشرة أو فرد الشعر 

مما سبق نستنبط أن كاريزما الأنوثة تعني الموازنة بين شتى جوانب الشخصية أي الاهتمام  بالمظهر الخارجي، وبالحياة العلمية والثقافية، لأن الاهتمام بالعلم يكسبك قدر كبير من الثقة؛ يجعلك أجمل في عيون نفسك ومن ثم عيون العالم أجمع. 

9. الكاريزما الاجتماعية 

المقصود بالكاريزما الاجتماعية هي التمتع بمزيج من الكاريزما الداخلية (الشخصية)، والثقة بالنفس في حيز أكبر من حيز المعارف، لأن الكاريزما الداخلية أو الشخصية كما وضحنا سابقًا هي التحلي بمهارات أو صفات معينة تضفي عليك هالة من السحر والتميز داخل محيط المعارف فقط، لكن عندما يتعلق الأمر بنطاق أوسع وأكبر، فأنت بحاجة إلى أن لديك قدر كبير من الثقة، كي تتمكن من لفت أنظار الآخرين وإثبات روعة حضورك. 

اقرأ أيضاً: ماهي الكاريزما الاجتماعية

10. عوامل تساهم في التحلي بالكاريزما الاجتماعية

 تحتاج الكاريزما الاجتماعية إلى بعض العوامل التي يجب عليك أن تقوم بها خلال وجود وسط حشد من الناس، كي تتمكن من أسر قلوبهم وعقولهم وهي:

  • سحر الكلام

يقصد بها حسن انتقاء الألفاظ التي تتسم بالقوة، والتي تساعد في تحريك مشاعرهم وشحنها بالطاقة، بل وتدفعهم أيضًا لمشاركتك الحوار، ومن الجدير بالذكر أن استطاعتك على اختيار الكلمة سيمنح للجمهور فكرة حول لباقة شخصك، وقدرة على القيادة. 

  • قراءة الموقف

يتعلق هذا العامل بما يسبقه؛ لأنك تحتاج إلى تحليل الموقف التي تتواجد فيه جيدًا قبل المبادرة في الحديث، وهذا الأمر يحتاج منك ما يسمى بالذكاء العاطفي، أي تحاول معرفة ما يتطلبه الموقف وفهم عواقب ما تلقيه من كلام. 

  • السيطرة على الأمور

يتطلب هذا العامل منك إلى الكثير من الثقة بالنفس، والكاريزما، والذكاء كي تتمكن حينها من حل المشكلات التي تواجهك وإعطاء حلول عملية سريعة، كي تتمكن حينها التحكم في مجريات الأمور. 

أنواع الكاريزما الأخرى 

  • كاريزما الرياضة. 
  • الكاريزما الروحية. 
  • الكاريزما الجسدية. 
  • كاريزما الفن. 
  • كاريزما الموضة. 
  • الكاريزما الأدبية. 
  • الكاريزما السياسية 
  • الكاريزما الأسطورية. 
  • الكاريزما العابرة.
  • الكاريزما التراكمية. 

خصائص الشخصية الكاريزمية

تتعدد الخصال التي يمكن أن يتميز بها الشخص ذو الكاريزما ومن هذه الخصائص:

  • النشاط. 
  • سرعة البديهة. 
  • حسن الاستماع والإنصات. 
  • التحدث بطلاقة ولباقة. 
  • القدرة على إقناع الآخرين. 
  • القدرة على تنظيم الوقت. 
  • الثقة بالنفس. 
  • يأخذه البعض كقدوة له. 
  • شخص اجتماعي. 
  • الحب الدائم للتغيير والتطور. 

نصائح بناء الكاريزما 

قديمًا كان يعتقد البعض أن الكاريزما الخاصة بشخصٍ ما هي أمرًا وراثيًا له علاقة بالجينات، ولكن أثبتت الأبحاث والدراسات أن هذا الأمر ليس له أي أساس من الصحة، وأن الكاريزما ما هي إلا مهارة يتمكن المرء من اكتسابها خلال التدريب حتى تصبح متمكنًا منها، ومن النصائح المتبعة لبنائها:

1. تمتع بحضور قوي

من الجدير بالذكر أن القيام بذلك لا يتوقف فقط على الظهور بهيئة جيدة ومميزة، بل يتطلب من أن تتفاعل بشكل إيجابي مع الأشخاص المحيطة من حولك من خلال الاستماع الجيد لما يقولون، وأن تظهر لهم ذلك كي تمنحهم شعورًا بأنهم أشخاص مهمة بالنسبة لك، كما يجب عليك ألا تشغل بالك كثيرًا بكيفية الرد، ولكن افعل ذلك حين يتطلب الأمر. 

2. التواصل البصري مع الجمهور  

من المهم للغاية أن تحافظ على التواصل البصري بينك وبين من تنصت إليهم، حيث تعد هذه الطريقة واحدة من قواعد فن الكاريزما، التي تعطي رسالة للآخرين أنك تستمع إليهم دون مقاطعة الحديث، لأن النظر في الأرجاء أو في الأرض قد يعطي الآخرين انطباعًا بعد الاكتراث لهم دون قصد منك، ولكن في الوقت ذاته لا تطيل النظر في أعينهم لأن ذلك قد يصيبهم بعدم الارتياح، لذا يفضل أن تقوم بتجربة الأمر مع أحد المقربين واستطلاع رأيهم عن المدة المناسبة للنظر في أعين الآخرين. 

3. استخدام لغة الجسد

من المهم أن تعلم أن لغة الجسد تشكل جزءًا كبير من الكاريزما الخاصة بك، لذا يجب أن تهتم بمشيتك عند دخولك على حشد من الأفراد، أي يجب أن تمشي واثق النفس مع ابتسامة هادئة على وجهك، وتجنب المشي على استحياء خافضًا نظرك نحو الأرض، كما يمكنك أن تسأل أصدقائك حول قيامك بأي حركة سلبية يجب عليك تجنبها. 

4. فن الحوار

اهتم دائمًا بترتيب كلماتك قبل النطق بها، واسأل نفسك أولًا ما تنطق به سينفر منه الجمهور ويضايقهم، أما هذا ما ينتظرون سماعه منك، كما يجب أن تتبع في حديثك أسلوب السرد القصصي كي تمنع عنهم الشعور بالملل، ويا حبذا إن كنت تمتلك روح الدعابة فعليك أن تسارع إلى استخدامها لأنها ستزيد من سحر حضورك. 

أما في حالة عدم امتلاكك هذه الموهبة فلا تعتمدها بأي شكل من الأشكال لأنها ستأتي بنتائج عكسية، كما يجب أن تنتبه إلى إلقاء الأسئلة على جمهورك كي تتشاركوا الحديث، مما ينشط أذهانهم، وذلك يترك لديهم شعورًا بالانبهار. 

اقرأ أيضاً: هل الكاريزما فطرية أم مكتسبة

هكذا نكون قد انتهينا من عرض أنواع الكاريزما مع توضيح الشرح الخاصة بكل نوع، قس الآن الصفات الخاصة بالكاريزما على نفسك حتى تتعرف إن كنت تمتلكها بالفعل أم لا، وفي حالة عدم تمتعك إياها، بادر حينها إلى النصائح المذكورة سابقًا وبالتدريب ستلاحظ الفرق. 

المراجع

  1. The Different Types of Charisma – Medium
  2. Types of Charisma – Simplicable
  3. Charisma and Being Charismatic – SkillsYouNeed
السابق
أنواع الذكاء العاطفي
التالي
كيفية اختيار الوظيفة المناسبة