بناء الشخصية

ما هي أضرار الجوال على الأطفال

أضرار الجوال على الأطفال

بعد ثورة التكنولوجيا التي نعاصرها الآن تغيرت حياتنا تغير ملحوظ وواضح خاصة لاحظاها في أضرار الجوال على الأطفال.

أصبحت الحياة الحديثة أسهل وأسرع بكثير عن قبل وأضافت لنا الأدوات التي لا يمكن الاستغناء عنها أبدًا، لكن الإفراط في استخدام تلك الأدوات يسبب لنا الضرر.

الجوال من الأدوات التي اقتحمت حياتنا واصبح لا يمكن الاستغناء عنه و الجميع يمتلك جوالا
لان ويستطيع استخدامه صغير وكبير وانتشر الجوال كانتشار النار في الهشيم.

الآن جميع الفئات تمتلكه الغنى والفقير الصغير والكبير المتعلم وغير المتعلم، وبطبيعة الحال الأطفال تتعلم ما يفعله الكبار.

بالإضافة إلى حب اللعب والتعلم السريع لهم مما جعل منهم من هو أذكى منا في استخدام الجوال.

لفهمهم الكبير به وسرعة وكثرة استخدامه يتعرضون لأضرار كبيرة جداً منه وسوف نتحدث عن أضرار الجوال على الأطفال لأن هذا هو الأمر الذي يهمنا لحماية أطفالنا من أي ضرر.

من ربع قرن تقريباً ظهر الهاتف الجوال لكن في الآونة الأخيرة انتشر بشكل يجعلك تتابع ماذا يمكن أن يضر خاصة أن استخدامه بالنسبة لطفلك أصبح شيء أساسي وشائع بينهم.

العمر الذي يسمح فيه استخدام الجوال لأطفال

أضرار الجوال على الأطفال
أضرار الجوال على الأطفال

بعد الأبحاث ينصح الأخصائيون بعدم استخدام الجوال للطفل الذي لم يكمل العامين، كما أصبح بعد الجوال عنه وعدم وضعه معه في غرفة النوم.

ومنع استعمال الجوال جواره لما فيه من موجات تؤثر على نشاطه، من بعد العامين لخمس أعوام يستطيع الطفل استخدام الهاتف.

لكن لا يزيد استعماله عن الساعة (60 دقيقة) مع المتابعة المستمرة من الوالدين باستمرار.

الأطفال التي تجاوزت الخمس سنوات يجب على الآباء مراقبة المحتوى والبرامج التي يتابعها أطفالهم دون التدخل المباشر وجعل وقت كاف للرياضة والنشاط البدني.

أضرار الجوال على الأطفال

هناك عدة مخاطر مثل التي يصاب بها: الجسد والدماغ، وكذلك القلب، وأيضًا نفسية الطفل.

أضرار الجوال على الأطفال نفسياً

من أخطر أنواع الأضرار التي قد تصيب الطفل وذلك لعدم ظهور علامات أو أعراض على الطفل بخلاف الأخطار الجسدية.

لذلك يجب على الوالدين الاهتمام والرعاية الطفل والملاحظة المستمرة له.

يعانى الطفل المريض من الانطواء وقلة الثقة وانعدام الشخصية بسبب بعده المستمر عن التعامل الاجتماعي وتمسكه بالجوال.

كما إنه يعانى من ضعف الشهية واضطرابات في النوم أكدت دراسات بريطانية على أن كل ساعة يستخدمها الطفل على الجوال يفقد مقابلها 16 دقيقة نوماً.

فقد جمعوا أكثر من خمسمائة أسرة تخضع لاختبار النوم وجدوا أن الأطفال بتلك الأسر التي تستخدم الجوال فقط نص ساعة تفقد ما يزيد على الثماني دقائق يومياً.

القلق والتوتر والضغط العصبي الذي يصيب الطفل نتيجة الألعاب.

فكثرة الإصابة بقلة النوم والأرق نتيجة الإكثار من استخدام الجوال وذلك نتيجة أن الضوء الصادر من الجوال يترك أثر على مادة الميلانين التي تتحكم في النوم.

وقد قام باحثين من جامعة جونز هوبكينز الأمريكية إثبات أن استخدام الجوال باستمرار ما قبل النوم يؤثر على النوم الحالة العصبية بشكل عام.

وقال بولوتسكي “يجب على الإنسان عدم التعرض لإشعاع قبل نوم سواء من الجوال أو الحاسوب والتلفاز.
وأضاف قائلاً أن الابتعاد يكون من نص ساعة إلى ساعتين”.

اقرأ أيضاً: أضرار الجوال على الأطفال وكيفية الحد من استخدامه

أضرار الجوال على الأطفال جسدياً

أضرار الجوال على الأطفال
أضرار الجوال على الأطفال

أولا العين هي أول جزء معرض للإشعاع الذي يصدر من شاشة الجوال مما يتسبب في ضعف النظر واحمرار العينين والتهاب في عصب العين.

لذلك ينصح أطباء العيون دائماً بجعل مسافة مناسبة بين الجوال والعين.

وتصاب العين أحياناً بالضمور البقعي وعند التقدم بالعمر قد يصاب المريض بفقد بصره وتؤذي الشبكية بشكل كبير.

كذلك يوجد مشاكل في حاسة السمع يسببها التي يسببها نتيجة الاستخدام سماعات الأذن ورفع الصوت لمدة طويلة.

وقد قامت منظمة الصحة العالمية بالتحذير من أضرار الجوال على السمع موجهة إلى أن أكثر من مليار شخص يعانون من مشاكل في السمع نتيجة التعرض بشكل مستمر وقوي لأصوات الجوال.

وأيضاً يعد من المشاكل الجسدية ارتفاع احتمالية الإصابة بأمراض السرطان الأمر الذي تمت دراسته كثيرا وكان مجال للعمل والبحث اكثر من خمس سنوات.

مما أكدت أن استقبال الأشعة على الدماغ والعظام خصوصاً في عمر الأطفال لضعف ورقة العظام
قبل البلوغ لديهم يكونوا أكثر عرضة للسرطان لذلك على الوالدين الانتباه جيداً.

أضرار الجوال على الأطفال على الدماغ

استخدام الجوال يصيب الطفل بالأورام وتبين الأبحاث أن النخاع العظمى لراس الطفل يمتص الإشعاع عشر أضعاف البالغين والكبار.

الجوال قوى جداً لتسريع نشاط الدماغ حتى ساعة واحدة كافية أن تجعل الدماغ يعمل كلياً مما فيه إرهاق للعقل ومخ الطفل.

وهذا يبين مدى استقبال المخ الإشعاع الكهرومغناطيسي
هذا الإشعاع الذي صنفته منظمة الصحة العالمية على أنه مادة مسرطنة وكيف يمكن أن يصبح الوضع على الاستخدام البعيد لفترات طويلة.

أضرار الجوال على الأطفال تتعلق بالقلب

من الأمراض الأكثر شويعا نتيجة التعرض المستمر للجوال أمراض القلب
فيأثر على الأوعية الدموية من خلال الإشعاع المنبعث الصادر من الجوال.

وبالتالي يأثر على كرات الدَّم الحمراء الحاملة للهيمجلوبين فيزداد خطر الإصابة بأمراض القلب والضعف العام.

كيفية الوقاية من أضرار الجوال على الأطفال؟

أكد الباحثون والمتخصصون أن الحد من الساعات اليومية المستخدمة في الجوال والتي يقضيها الطفل أمام شاشة الجوال هو الحل الأفضل والأكثر فاعلية في علاج معظم الأمراض.

التي يتسبب فيها الجوال ويمكن للوالدين عمل ذلك عن طريق جعل ساعات معينة محددة لاستخدام الجوار كما يمكنهم شغل باقي وقت الطفل.

بما يفيد أكثر سواء ألعاب جسدية تنمي القوة الجسدية لدى الطفل.

أو ألعاب ذهنية عقلية تنمى القوة الذهنية العقلية لديه لأن من الصعب حرمان الطفل من شيء تعلق به وتركه دون بديل لأن هذا الأسلوب حذر منه علماء النفس.

لأن الحرمان يولد العدوانية والضيق والإحباط وكره الاستماع للوالدين، وبدلًا من ذلك يمكن أن يتبعوا أسلوب التعزيز والمكافأة.

مثال

أضرار الجوال على الأطفال
أضرار الجوال على الأطفال

وعلى سبيل المثال يتفق الوالدين مع الطفل أنه إذا رغب في الحصول على الجوال يجب عليه إنهاء الواجب أولا
ثم يأخذ الجوال قدر معين من الزمن ثم ينفذ أمر جديد ثم يأخذ الجوال وهذا.

وأضاف الباحثون أن هناك خطأ متكرراً يرتكبه الوالدين بترك الأطفال أمام التلفاز
ظناً منهم بأن ذلك يلهيهم عن الجوال وأكثر أمان من الجوال.

إلا أن ضرر التلفاز والجلوس أمامه لوقت طويل يعادل ضرر الجلوس أمام الجوال في الإثنين يؤثران على الطفل بشكل خطر وسلبي.

وأكد مجمع البحوث النفسية في بريطانيا على أهمية وجود العلاقة الجيدة بين الطفل والوالدين.

فهو أمر هام جداً فإن كانت المعاملة بينهم جافة وصعبة كان حرمان الطفل من الجوال أمر قد يصيب الطفل ببعض الأضرار النفسية الوخيمة.

ويظن الطفل أن الوالدين يرغبون في التحكم به والسيطرة عليه.

خاصة إذا كان هذا الطفل في مرحلة انتقالية من العمر ما بين الطفولة والمراهقة لذلك يجب على الوالدين الصبر والتعامل بذكاء ولطف ولين.

حتى يستطيعوا كسب الطفل وتقويمه دون إي ضرر وقبل أخذ أي قرار يتحدثون معه بطريقة الحوار على سبيل المثال :

تقول الأم للطفل الوقت يضيع أمام الجوال ما رأيك تستفيد من وقتك في تنمية مهارة لك تفيدك وتقوى بها نفسك
لترفع شأنك فيرتفع شأن وطنك وتضرب له الأمثال الجميلة حتى يتحفز الطفل.

اقرأ أيضًا: اختبار الذكاء الاجتماعي

السابق
قدرات العمل عن بعد “المميزات والعيوب”
التالي
أفضل طرق تمويل المشروعات الصغيرة

اترك تعليقاً